تكريم الفنان حسين نوح بمهرجان “خيرات بلادي” الاول تزامنا مع الأعياد الوطنية لدولة الكويت

تكريم الفنان حسين نوح بمهرجان “خيرات بلادي” الاول تزامنا مع الأعياد الوطنية لدولة الكويت

عربى والى 

انطلاق مهرجان “خيرات بلادي” الاول تزامنا مع الأعياد الوطنية

بالتعاون مع المجلس الوطني للثقافة للفنون والآداب وبرعاية قرية الشيخ صباح الأحمد التراثية، أقامت رابطة ابناء البحيرة في دولة الكويت مهرجان خيرات بلادي ضمن المشاركات والاحتفالات السنوية التي تقيمها الجالية المصرية في دولة الكويت بالعيد الوطني وعيد التحرير.

وحضر المستشار بالديوان الأميري محمد ضيف الله شرار حفل الافتتاح واثني على الجهود المبذولة للاعداد له مثمنا العلاقات الوطيدة التي تربط بين البلدين الشقيقين الكويت ومصر، مشيدا بالمعروضات الحرفية واليدوية، ومرحبا بيضيف شرف المهرجان الفنان التشكيلي الكبير والروائي والمنتج والموسيقي المتميز الدكتور حسين نوح.

حضر المهرجان المستشار في السفارة المصرية هلال إبراهيم وسيف الشلاحي مدير قرية صباح الاحمد التراثية، والدكتور هشام العامري فاروق عضو مجلس إدارة الأهلي الاسبق واالباحث في مكتبة الأسكندرية عبدالحميد البدوي وامين عام الاتحاد العام للمصريين في الخارج علاء سليم، وجمع كبير المثقفين والأدباء وأبناء الجالية المصرية في الكويت ليعبوا عن مشاركة أهل الكويت بأعيادهم الوطنية.

وشهد المهرجان ندوة وعرض لوحات الفنان التشكيلي الكبير والروائي والمنتج والموسيقي المتميز الدكتور حسين نوح الذي أكد على ما تلعبه الثقافة من أدوار هامة في التنوير وتوعية الشعوب من خطورة الارهاب الذي بات يهدد كل دول العالم.

وقال انه قام بجولة في ارجاء القرية التراثية ولفت نظره التراث الكويتي العريق فعرف ان الكويت تمتلك تراث وجذور ممدودة في الأارض وهي الأصالة الا انه عندما دخل الكويت وشاهد عمرانها وشوارعها ومبانيها اكتشف ان الكويت مدت فروع الاصالة للسماء بالأبراج والعمارات الشاهقة فأصبحت الكويت تمثل النموذج الحي للأصالة والمعاصر الحقيقية.

وتسائل نوح هل أهل الكويت مدركون انه ما بين الأصالة والمعاصرة لابد من احداث التنوير والثقافة الحقيقية لتحمي تلك الاصالة والمعاصرة وتكون ذات تأثير ايجابي على الأجيال القادمة حتى لا تتخطفها وسائل التكنولوجيا الحديثة والشبكة العنكبوتية ووسائل التواصل الاجتماعي.

وأكد على ضرورة أن يعى مثقفي الكويت ضرورة التنوير والتحذير من ان الحداثة الالكترونية تجعلنا نمارس الحياة من خلال شبكات التواصل الاجتماعي مطالبا مثقفي الكويت بأن تكون الثقافة فعل تنموي واسلوب حياة مؤكد انه لا خلق ولا ابداع الا من خلال الثقافة والمعرفة.

وضرب العديد من الأمثال عن دور الثقافة في التطور التنموي والحضاري والعلمي ومختلف فروع العلم وتأثيرات ذلك على التنمية الشاملة في البلاد مشيرا الى ان للثقافة والتنوير دور كبير في تحقيق مرئيات خطة الكويت 2035 لتحقيق التنمية المستدامة.

واكد نوح ان الثقافة تلعب دورا جوهريا في بناء الانسان وتطوير المجتمع وتقدمه وبلورة الوعي الانساني،خصوصا تلك الثقافة ذات الطابع والمضمون الوطني بعيدا عن التنظير والتحذلق، وانما الثقافة التي تساعدنا على مواجهة صعوبات الحياة وتحديات العصر ومشاكله المختلفة.

وأكد على أهمية دور المثقف الكويي الحقيقي في عملية التوجيه والتثقيف ووضع البرامج التربوية، التي تعمل على صقل شخصيته وتنمية وعيه،وتخليصه من السلبيات، وبناء مجتمع صالح وواع وملتزم قادر على مجابهة الصعاب والتطور الحضاري.

وأشار الدكتور نوح الى ان الثقافة هي المصدر لكل تقدم والينبوع لكل ازدهار وان هناك إرتباط عضوي بين الثقافة والتنمية الحقيقية مؤكدا انه لا نجاح للتنمية إلا من خلال سياسة ثقافية تطال كل نواحي الحياة، ومن خلال تعزيز دور الثقافة الأساسي في التنمية الشاملة تضفي نوعا من الاستقلالية التي تطمح إليها كل الشعوب.

وفي الختام قام الدكتور نوح بإهداء لوحة فنية لصاحب السمو الامير الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح بمناسبة إحتفالات الكويتبالأعياد الوطنية تسلمها مدير قرية صباح الأحمد التراثية سيف الشلاحي.

وفي كلمة لها أكدت أمين عام رابطة أبناء البحيرة في الكويت صفاء الأصولي الحرص على مشاركة الكويت في عيدها ال 58 للاستقلال وال 28 للتحرير والذكرى ال 13 لتولي حضرة صاحب السمو امير دولة الكويت مقاليد الحكم وايضا الذكرى ال 13 لتولي سمو ولي العهد.

وقالت تأتى احتفالات الكويت بأعيادها الوطنية هذا العام فى وقت تشهد فيه العلاقات بين البلدين تناميا ملحوظا فى مختلف المجالات وهو ما أكده امير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابرالصباح مرارا عندما قال: «إن مصر عزيزة على الكويت ولن تتأخرعنها أبدا».

واشارت الى تأكيدات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى الدائمة على ان ارتباط مصر بمحيطها الخليجى ارتباط قوى ووثيق وان مصر تعمل على دعم التواصل مع الاشقاء فى الخليج عبر التشاور والتنسيق مبينا ان هذا التعاون المصرى – الخليجى يمثل الارضية المناسبة التى يمكن البناء عليها من أجل دعم العمل العربى المشترك، وان مصر لن تتردد بل ستكون من اوائل المبادرين لطرح رؤى تزيد من أواصر التعاون البناء الذى يجمع مختلف الشعوب العربية فى البناء والتنمية.

وقالت ان العلاقات المصرية ــ الكويتي شكلت طوال العقود العشرة الماضية نموذجا متميزا ورائدا للعلاقات التى يجب ان تجمع بين الدول العربية فى جميع الظروف باعتبارها ضمانة الأمن والاستقرار فى تلك الدول وصمام الامان لشعوبها.

وأكدت الأصولي أن علاقات مصر مع الكويت عريقة وراسخة الجذور، وتعد نموذجا يحتذى به فى العلاقات العربية العربية، مشيرة الى حرص الكويت على دعم الاقتصاد المصري، والنهوض به بما ينعكس بشكل ايجابى على الامن والاستقرار فى المنطقة، ويسهم فى تعزيز دورها الاقليمى الذى لا غنى عنه للجميع.

كما شهد المهرجان معرض المشغولات اليدوية المصرية المتنوعة من محافظات جنوب سيناء والبحيرة والاقصر بهدف تنشيط السياحة المصرية وتعريف أبناء الكويت على الفرص المتاحة للسياحة والوجهات المفضلة.

يذكر أن الفنان حسين نوح بدأ مشواره مع الفن التشكيلي منذ 20 عاماً، أقام خلالها أكثر من 20 معرضاً داخل وخارج مصر، تميزت أعماله بالمصرية الشديدة فقد كان يتبنى نفس أفكار كبار الفنانين التشكيليين فى مصر.

ويعتبر أحد أهم الفنانين التشكيليين فى مصر والمبدعين الذى عاش وتربى فى أسرة فنية، فهو شقيق الموسيقار الفنان الراحل محمد نوح، إلى جانب دخوله مجال الإنتاج الدرامى من خلال مسلسل “بنت من شبرا”، و”ثمن الخوف” و”سوق الحلاوة” و”الحصيدة” و”أنت المطلوب” لعلى الحجار، و”سحلب “لحسين فهمى، و”عقد الياسمين” لصلاح ذو الفقار، وأقام العديد من المعارض خارج وداخل مصر، آخرها معرض يحمل عنوان “هى”، الذي أقيم بمركز الهناجر فى دار الأوبرا المصرية.

نبذة عن الكاتب

عربى والى مصور ومحرر صحفى يملك خبرة اكثر من عشرين عاما فى بلاط صاحبة الجلالة عمل فى العديد من المجلات والجرائد العربية والمصرية منها مجلة الاهرام العربى وجريدة الجمهورية ومجلة اليقظة الكويتية وجريدة السياسة الكويتية وجريدة الحقيقة يجيد التصوير وتغطية الاحداث يفضل العمل فى اقسام المجتمع والفن

مقالات ذات صله