لجام من عثرات المصير بقلم فاطمة حفيظ

لجام من عثرات المصير بقلم فاطمة حفيظ

حقيقة يجسدها منظر ساحلي من المحيط ،….. و مجتمع تنصهر في بطنه الاحزان، المجاملات، و العزوف عن مساعدة الضعفاء، …لا يزال
….لا يزال الكثير من البشر سطحيا كرغوة المحيط ،…
لا يزال الكثير من البشر طريا كصفحات مياهه،…
لا يزال جزء بسيط منا يافع المحتوى ، و عميق بقدر جراح متعاقبة ،…
و لا تزال جثثتا كمنارة منطفئة الانوار ،…
رغم ذلك نكتم الالم بربع فنجان قهوتنا الاخير،….
و نجهز ما تبقى من ارواحنا للرحيل التالي ،….
لا تزال هناك قصة تنتظرك ، كي تأخذ ما تبقى منك ، و تصنع البطل المنتظر ،…

لجام من عثرات المصير….

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله