متي الوصل لشاعر الروح – علي الحامدي

متي الوصل لشاعر الروح – علي الحامدي

متي الوصل

يا غائباً متى الوصل يا غالي
ارهقت الفؤاد بعدا وأصبح الحزن حالي
كم صبرت على هجرك وكم طالت بي الليالي
سلكت كل الدروب والشوارع والحواري
اتحسس طيفك. اتلمس حوائط المنازل
ما جنيت غير السراب وشهيق التراب
ولوعة القلب وشماتة العزال
هجرتني .ارهقتني. واتعبتني
لا يطلب القرب. ان لم تحس بعدي
وما قيمة القرب وانت بعيد عني
بعدك كاد ينهي ما تبقي من حياتي
وما قيمة الحياة وانت ليس بجواري
كرهت السهر وما استطعت النوم
ومللت العيش في الانتظار
ولا أحببت في الحياة بقاء
يا ليل الا يأتي نداك
ساقطا.علي وجهي حاملاً شذاه
مهللا مبشرا رؤياه
يا شمس الضحى القي بسهامك
لتذوب ثلوج الشوق
وتتفتت صخور الانتظار
وتسلك شرايين انسدت من الانين
وتندثر في القلب مرارة السنين
يا غائباً. يا هاجرا اضناني الحنين

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله