في حفل شمل نخبة من جميع فئات المجتمع .. افتتاح مجلة حماة الأرض .. أول مجلة علمية خبرية تحمي الاستدامة

في حفل شمل نخبة من جميع فئات المجتمع .. افتتاح مجلة حماة الأرض .. أول مجلة علمية خبرية تحمي الاستدامة

كتبت أمل محمد أمين

انطلقت مساء أمس الجمعة فعاليات افتتاح مجلة “حماة الأرض”، بحضور نخبة من رجال الدولة والمثقفين والفنانيين

كان الحفل الذي أقيم بأحد فنادق القاهرة الكبرى الكائن على نيل مصر تحت رعاية نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي وبحضور كل من المستشار أحمد سعد الدين

وكيل أول مجلس النواب والمهندس أشرف رشاد نائب الأغلبية البرلماني والدكتور محمد زيادة رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة سيرتن للاستشارات والمهندس حسام عوض الله رئيس لجنة الطاقة والبيئة والدكتور محمد الخياط رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة

ومن الإعلاميين كان على قائمة الحضور الإعلامي تامر أمين والإعلامي طارق علام واحمد جلال رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم .. ومن الفنانين .. حضرت الفنانة حنان مطاوع والفنانة ريهام عبدالغفور والفنانة بشرى والفنان كمال ابو رية ..

استهل الحفل بفيديو توثيقي وتعريفي لمجلة حماة الأرض، استعرض الفيديو أهداف واستراتيجية المجلة، وخطتها الصحفية والعلمية .. و قالت وزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج في كلمتها أمام الحضور في حفل إصدار مجلة حماة الأرض .. أنها كانت حريصة على الحضور رغم أن عائلتها بالكامل مصابة بالكورونا وأنها هي التي ترعى حفيدها، وأكدت في كلمتها بالحفل أن دور للتضامن الاجتماعي هو مشاركة كل المصريين الحديث والاهتمام بماهية البيئة، وأضافت، لو تحدثنا عن التنمية المستدامة فان الحديث يأخذ العديد من الجوانب”.

وتابعت: “سياسات البيئة هي سياسات عالمية، وليس هناك فصل بين ما هو محلي وعالمي فيها”، وأضافت أن الفقراء هم أكثر المتضررين من عدم الاتزان البيئي ، فمن العدالة الاجتماعية أن يتمتع الجميع ببيئة نظيفة، وهو ما تعمل عليه الحكومة من خلال مشروعات تطوير الريف المصري..

ومن جانبه قال د.محمد الخياط رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة “أن  التقدم المستمر لمصر على مؤشر التنمية المستدامة العالمي الصادر من بيئة الأمم المتحدة فقد تقدمت مصر خلال العامين الماضيين 9 مراكز على مؤشر التنمية المستدامة العالمي الخياط  الى ان المتوقع تقدم عدد أكبر من مراكز هذا العام نتيجة جهود الدولة نحو التنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر وتطبيق مبادئ البناء الأخضر والسعي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر الصادرة عن هيئة الأمم المتحدة عام 2015

وتابع أن التحديات عديدة ومنها قضية تغير المناخ والانبعاث الكربونية، ويعتبر قطاع الإنشاءات وصناعة مواد البناء من أكثر القطاعات تأثيرا  في الانبعاثات الكربونية ويصل نسبه 93% وهو من أقل القطاعات تقدما في مجال خفض الانبعاثات الكربونية والتحول الأخضر منظومة البناء والمسئولية المهنية، توثيق المباني الخضراء، مساهمة مصر في الانبعاثات العالمية، انبعاثات مصر لا تتجاوز 6%  من إجمالي الانبعاثات في العالم.

وأشار إلى أن مصر تستهدف التوصل إلى الاقتصاد الأخضر وزيادة الاستثمارات الخضراء سواء الممولة حكوميا والتي تصل الى 50 % من اجمالي الاستثمارات العامة بحلول 2025 ، وكذلك الاستثمارات الموجهة من مؤسسات التمويل الدلوية بقيمة تصل إلى 400 مليون دولار هذا العام فقط وذلك عبر عددد من البنوك العاملة  في هذا المجال حيث انه في غضون سنوات قليلة لن كون متاح أي تمويل إلا من خلال الالتزام بأهداف التنكية المستدامة ومعايير esg.

وختم الخياط إلى ان تثمة توصيات يتم تنفيذها وتطبيقها لخطة عمل محدد منها :

وضع تشريعات مقيدة لانشطة لبناء وتصنيع  مواد البناء البناء ذات الانبعاثات العالية، إضافة بند تحقيق التنمية المستدامة بالمشروعات على الخاصة بالمفاضلة بين المطورين في طلبات التخصيص الأراضي وجعلها من ضمن أولويات التخصيص.

واعتماد أساليب لزيادة المعرفة والتوعية بمفاهيم الاستدامة والمباني الخضراء ومساهمتها في الحد من تغيير المناخ وكذلك زيادة وعي جميع العاملين من تغيير م المناخ وكذلك زيادة وعي جميع العاملين في قطاع البناء .

ومن جانبه قال الإعلامي طارق علام، إن اسم مجلة “حماة الأرض” يحمل مضمونا كبيرا في وسط الزخم  الذي نعيشه، لافتا إلى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم “إذا قامت الساعة وفي يد أحدكم فسيلة فليغرسها”، وهذا درس لنا في الحياة لنحافظ على  البيئة والحياة حتى اللحظة الأخيرة.

وأضاف خلال “أن الشجر والجماد يحس، وأنه لدى مصر معجزة عظيمة وهي ما تدلل على حديث بإحساس الجمادات وهي تجلي الله على الجبل  الذي خر ساجدا من خشية الله.

ولفت علام إلى أن الدولة تقدم عبر مؤسساتها دورا عظيما عبر منشآتها، والتي تعمل عليها لتكون صديقة للبيئة إلى جانب ذلك إعداد الدولة لمشروعات كبيرة وعظيمة ومهمة مثل مشروع حياة كريمة، وعلينا أن نربي أولادنا

و رحبت الكاتبة الصحفية حنان موج  رئيس تحرير مجلة “حماة الأرض” بحضور حفل اطلاق مجلة “حماة الأرض “ من أعضاء مجلس النواب ورجال الدولة وفناني مصر وقوتها الناعمة وإعلاميها وصحفيها.

واستعرضت حنان موج “ أبواب المجلة ومناقشة أحدث ما توصلت إليه هذه الصناعات من تقنية صديقة للبيئة وآليات من شأنها الإسهام في تحقيق أهدف التنمية المستدامة.

  إلا أن كل إصدار من المجلة سيقوم بتقديم ملف خاص يناقش أبرز القضايا المتعلقة بالتنمية المستدامة عرضا وتفسيرا، تحليلا وتدقيقا، ويعرض سلبياته وكيفية القضاء عليها، ويبرز إيجابياته وآليات تعظيم الاستفادة منها.

وأكدت أن المجلة تستعرض أحدث التشريعات ذات الصلة لتضع بين أيدي قرائها كنزا فريدا يجعل من توافقهم القانوني أمرا حتميا، إيمانا منها لما يلعبه القانون والتشريعات من دور مهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله