نقطة توقف

نقطة توقف

بقلم سوزان احمد

كل نصاب ….يلزمه طماع

وكل دجال …يلزمه جاهل

وكل فاسد ….يلزمه جبان

هذه الكلمات اختصرت رسالتى اليكم يا اولياء الامور لان الحل الاساسى بين ايديكم فانتبهوا له وهناك مثل شعبى يقول ( قالوا لفرعون ايه فرعنك ….قال ملقتش حد يوقفنى ) اعتقد بهذا المثل تكون وصلت كلمتى الى اذانكم …فكما ان بعض رجال الاعمال اصحاب المدارس الخاصة يتحدوا من اجل الحفاظ على مصالحهم بكل السبل المشروعة والغير مشروعة ….القانونية او عن طريق التحايل القانونى للتستر على تجاوزاتهم ومخالفتهم التى قد تصل احيانا الى الجرائم سواء البدنية او النفسية وفى اخطر مراحل العمر الا وهى مرحلة التأسيس لانهم يتعاملون مع الرسالة السامية التى مفترض انها الواجب تطبيقها الا وهى التربية والتعليم على انها تجارة وبمن ؟؟؟؟بمستقبل ومصائر جيل …بمن ؟؟؟بارواح ونفوس اطفال ….وفى نظرى هنا انهم ليسوا مختلفين عن تجار الاعضاء البشرية او خاطفى الاطفال لانها فى هذه الحالة يقومون بخطف نفوس وعقول اطفال واستبدالهم بنفوس وعقول عاجزة محطمة مدمرة نظرا لما يحدث فى الكثير من مؤسساتهم ويعتمدون على علاقاتهم وماديتهم التى يسخروا بها اى شىء او اى اشخاص من اجل ان تعمى الاعين وتصم الاذان

فان كان هذا هو حال رجال الاعمال اصحاب المدارس الخاصة وقوتهم المتمثلة فى وحدتهم للقضاء على اى عراقيل تقف امام تجارتهم …..فلتتحدوا انتم ايضا يا اولياء الامور من اجل ابنائكم وفلذات اكبادكم وقولوا لا للظلم والجشع والتجاوزات والمخالفات ففى الاتحاد قوة فحتى فى الرسالات السماوية ونصرتها كانت الاسباب الرئيسية فى الغلبة بعد نصرة الله عز وجل هى روح الجماعة وقوتها…. وهنا الاتحاد شرف لكم لانه من اجل ابنائكم …من اجل مصيرهم ونفوسهم وعقولهم …ام انتم وجدتم ابنائكم فى الطرقات ؟؟؟ فلماذا تسمحوا لايدى عابثة تهدر ما تتعبون من اجله وتشقون من اجل تامين مستقبلهم …فلا حك جلدك كمثل ظفرك….. فالجهات المعنية لن تكون احن منكم على ابنائكم

اتحدوا وافيقوا لمصلحة ابنائكم ..والا فلا تشتكون ممن يعبثوا باحلامهم وعقولهم ونفوسهم

فالحل بينكم ….فتشابكوا بايديكم …..لانكم لن تحصدوا الا ما جنت ايديكم
كلماتى هذه ستوجع الكثير ممن تنطبق عليهم كلماتى …والا فلن تصيب سهام قلمى من يتخذ من الرسالة غاية…… والتربية والتعليم راية

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله