أخصائية نفسيةتسحق طالبا بقدمها كالصرصور.

أخصائية نفسيةتسحق طالبا بقدمها كالصرصور.

كتبت /شيماء رميح

استجاب وزير التربية والتعليم لنداء والدة الطالب المنتهكة حقوقه آدميا بإحدي مدارس الإعدادية التابعة لإدارة عين شمس وتدعي مدرسة محمد عبده.
حيث عرضت الأم شكواها عن طريق النشر في الفيسبوك وطالبت نشطاء الفيسبوك بالمشاركة ليصل النداء إلي الوزير د/هلالي الشربيني الوزير الفني للتربية والتعليم والذي بدوره أحال مدير إدارة عين شمس الإدارة التابعة لمدرسة محمد عبده كما أحال مدير المدرسة والإخصائية النفسية محل الشكوي إلي الشئون القانونية.
تكمن المشكلة في امتناع الطالب عن الذهاب إلي المدرسة بعدما صار نكتة الطلاب فأصبح كلمة صرصور ملاحقة له بعدما تعدت عليه الإخصائية النفسية المدعوة/عديله بالضغظ بقدمها علي صدره بعدما سحبته من ياقة قميصه علي الأرض ولجمت إحدي ساعديه بإحدي قدميها حين دخلت الفصل وسمعت تصفيرا أثناء حديثها فظنت أنه من قام بذلك رغم إنكار الطالب بذلك وإدعائه بأن زميله الذي يجلس خلفه من قام بالتصفير وبناء عليه قامت بعقابه بهذا الوضع المهين وكما يبدو بالصورة أن أحد الطلاب قام بتصويرها خلسة من تحت المقعد كما يبدو من كاميرا الهاتف النقال الخاص به.
لجأت الأم لإدارة المدرسة لتشتكي علي الأخصائية النفسية فأنكرت المشتكي عليها عديلة ما فعلت مدعية أنها كانت تقوم بمساعدته للنهوض من الأرض. وترتب علي ذلك امتناع الطالب من الالتزام بالذهاب إلي مدرسته. وقامت بتوجيه منشور علي موقع التواصل الفيسبوك إلي وزير التربية والتعليم وإلي كل من يهمه أمر التعليم في مصر بمشاركة المنشور علي أوسع مدي. وجاري الآن التحقيق بالشكوي .آملين أن يأخذ العدل مجراه وأن تقتص الشئون القانونية للمراهق الذي بدا أضحوكة أصحابه والذي تعاملت معه المشتكي عليها بأسلوب غير لأئق نفسيا ولا تربويا ولا إنسانيا . وكأنها تمارس نقيض مهنتها التي تتطلب التفهم والاحتواء النفسي.

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص أو أكثر‏

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله