العنف ضد المراة فى ثقافة ابو قرقاص

العنف ضد المراة فى ثقافة ابو قرقاص

كتبت مديحة ممدوح
فى اطار اهتمام الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة دكتور سيد خطاب لنشر الوعى بجرائم العنف ضد المراة وتوفير الدعم اللازم للناجيات منه
جاء فى هذ الاطارتنظيم لقاء بقصر ثقافة ابو قرقاص التابع للادارة العامة لثقافة المنيا تحت عنوان الجهود المبذولة للحد من العنف ضد المراة تحاضر فيها دكتور نجاح التلاوى رئيس المجلس القومى للمراة بالمنيا وذلك فى 27 نوفمبر الجارى باشراف دكتور اسامة التلاوى مدير قصر الثقافةا

من جانبه اشار دكتور شعيب خلف مدير عام ثقافة المنيا الى ان قضية العنف ضد النساء في المجال العام من القضايا التي فرضت نفسها بقوة خلال الآونة الأخيرة، وخاصة في الأعوام التي أعقبت قيام الثورة المصرية في يناير 2011. ونظراً لتفاقم الظاهرة وتزايد وتيرتها، فقد صار ما تعانيه النساء في المجال العام موضوعًا شائعًا على منابر عديدة، سواء في الإعلام أو على مواقع التواصل الاجتماعي. ومن ناحية أخرى، أصبحت هذه القضية تحظى بأهمية محورية لدى المنظمات والمؤسسات
ومن جانبها اضافت دكتور فوزيه ابو النجا رئيس اقليم وسط الصعيد الثقافى ان الهدف من هذه الورقة هو إبراز هذا الموضوع المرتبط بالمرأة ارتباطاً أصيلا، ألا وهو العنف الممارس ضدها، من دون إدماج منظور النوع الاجتماعي فيها، ومن دون تضمينها خطاباً نسوياً فيما يتعلق بهدفها وأدواتها وسياسات تطبيقها لذا كثفت قصور الثقافة التوعية اللازمة للمراه فى هذا المجال.يذكر ان هذا النشاط ضمن برنامج ثقافة المراه التابع لادارة الدراسات والبحوث

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله