تركيا وروسيا تشتركان في غارات ضد داعش في الباب

تركيا وروسيا تشتركان في غارات ضد داعش في الباب

بقلم: لزهر دخان

ما زال جيش تركيا يقاتل في المنطقة القريبة من حدوده قتالاً مع الجانبين . ينصر فيه روسيا وحليفها نظام الأسد .كما ينصر من جهة أخرى الولايات المتحدة وحلفائها من المعارضة السورية . وأخر عمليات جيش تركيا في مدينة الباب الواقعة شمال مدينة حلب السورية . غارات جوية نفذت بالتعاون مع سلاح الجو الروسي .وكانت هذه الغارات ضد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية ” دعش ”
وفي هذا المساء من يوم الإربعاء 18 يناير/كانون الثاني 2017م .نقلت وكالة الأناضول التركية بيان للجيش التركي جاء فيه ( إن المقاتلات التركية والروسية نفذت غارات ضد أهداف “داعش” جنوبي الباب، أثناء تحليق طائرات دون طيار تابعة للتحالف الدولي ضد “داعش” الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية )
وتحدث البيان عن تاريخ تنفيذ الغارات فقال فيما يلي:( أن الغارات تم شنها اليوم خلال الساعات 07:00 (04:00 بتوقيت غرينيتش)، و 07:14 (04:14)، و11:35 (08:35)، و16:20 (13:20 )
بينما كانت باقي الأخبار الواردة في البيان عن الغارات البريطانية التي نفذت بإستخدام طائرات بريطانية من طراز “تورنادو” تابعة للتحالف الدولي ضد “داعش” .وقد جاء في البيان حسب المصدر نبأ تدخل الطائرات البريطانية ( موضحا أنها شنت غارات جوية قصفت خلالها أهدافا للتنظيم في قرية بزاعة بمحيط المدينة.)
وترك بيان الجيش التركي العملية البريطانية بدون أن يشرح أو يحدد أي توقيت لها .
أما الجانب الروسي فقد قال في هذا الصدد كلام هذا الإربعاء. الذي صدر عن وزارة الدفاع الروسية. التي قالت أن قواتها المسلحة الجوية نفذت غارات بالتعاون مع الجيش التركي على مسلحين من داعش في مدينة الباب السورية التابعة لمحافظة حلب.
وكانت هذه العمليات المشتركة حسبما أشارت إليه الوزارة الروسية هي الأولى من نوعها. التي جاءت بالتعاون بين تركيا وروسيا من أجل هزيمة داعش في الباب السورية . وكانت العملية متكونة من هجوم تم خلاله مهاجمة 36هدفاً. من الأهداف التابعة للتنظيم المتطرف .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله