الحمد لله ..

الحمد لله ..

كتب .احمد عباس (ابن النيل ).
الحمد لله بكره واصيلا الحمد لله كما ينبغى لجلال وجهه وعظيم سلطانك ، لا تسعى للسلطان لان من سعى للدنيا استخدمته ، ومن سعى للاخره ، هرولت اليه .
اؤكد ان الدنيا دار فناء والاخره دار بقاء فاعمل ما شئت في الدنيا كما تدين تدان واعمل لدنياك كانك تعيش ابدا واعمل لاخرتك كانك تموت غدا.
وتذكر انك ضيف عليها لابد مغادرها وانك مارا بها ولست مالكها فهى محطه ومهبط لك فتره من الزمن مقدره لك تعيش فيها بانفاس معدوده وارزاق محسوبه لا تملك فيها شيئا تقابل كثيرا وتعرف كثيرا ولكن لا تعرف متى واين مل شئ بيدالله روحك جسدك حياتك لاتملك الا فعلك هو الذي يقيم هل قدرت حق ربك هل اديت فروضه هل احسنت للاخريين ، كل اولائك عنك مسئولا فلا تغضب وكن بشوشا وكن طيب القلب واكثر من قراءه القراءن فانه يريح القلب وينير العقل وتخشع له الاوصال واجهزه الجسم للرعايه المركزه بذكرها الله وعظمته يالله ما اجمله ما اعظمه تسمعه تهيم معه نفسك وتسبح فى ملكوت الله الجبار تتفكر فى كلماته وتتدبر معانيه تسمو اخلاقك وتترهف احساسيك بذكر الله انه الحي القيوم انه الله لا اله الا هو .
خلقتنى عبدا لما لم.تخلقنى عابدا حامدا شاكرا لانعمك علي .
اخلد لنفسى كثيرا واجد نفسى مقصرا لا اعطيه قدره لا اتقن عبادته ولكنى كلى ثقه فى رحمته على انه الرحمن الرحيم مالك الملك ذو الجلال والاكرام تقدست اسمائه وتجلت صفاته فاض فى انعمه على عبد لم يقدره ولكن خلقه فرحمه وادخله جناته انه عظمه الخالق افمن يخلق شيئا يكون به رحميا .
انه الله نوره يملأء الدنيا كلها من سعى اليه تغطى بنوره من سعى اليه شملته رحمته اه من دنيا تغرك وتبعدك عن واجباتك اه من دنيا تشقيك وتدميك اه من دنيا تشغلك تبعدك تجذبك تنسيك لكن قلبك متعلقا باخراك تحب الدنيا ولا تكرها ولكنها سببا لسعادتك فى الاخره لانها بوحودك فيها قد صليت قد حمدت قد شكرت فاجزيت بنعيم الرضوان وجنته فهى سبب فلا تحزن ولاتهن ياعبد فانت مكرم على سائر خلقه انت منعم بجنته منعم بعقل يميز ويفكر لما تشقى نفسك اعلمها انها طائعه انها سابحه فى ملكه ا فلا تكون شاكره لا يانفسى قد اغواكى الزمان
اصبئى وارجعى وارشدي فلا تكونى جاحده لانعمه كونى حامده .
اين انت ياالله يا حبيبي ابحث عنك ياحبيبى افتش عنك اجدك فى روحى فى قلبى احس بوجودك احس برحمتك احس بعظمتك افلا اكون عبدا شكورا لانعمه على ،لا الله الا الله محمد رسول الله .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله